في مشهد مؤثر، أنثى شامبانزي على فراش الموت تتعرف على العالم الذي اعتنى بها منذ 1972

في مشهد مؤثر، أنثى شامبانزي على فراش الموت تتعرف على العالم الذي اعتنى بها منذ 1972



في حديقة برغرز Burgers بمدينة أرنهايم الهولندية، وعلى فراش الموت، رفضت أنثى الشامبانزي الملقبة ب"ماما" Mama ، تناول الطعام إلى أن حضر البروفسور Jan Van Hooff، حيث استجابت له فور تعرفها عليه، في مشهد جد مؤثر، وتناولت الطعام من يده مادة له يدها ومصدرة بضع ضحكات رغم المرض، تعبيرا منها عن فرحها بلقاء الشخص الذي تعلقت به منذ سنة 1972.
Jan Van Hooff بروفسور في علم البيولوجيا السلوكية بجامعة أوترخت وهو أحد مؤسسي حديقة Burgers، الحديقة التي اعتنى فيها ب"ماما" ودرس بها قردة الشامبانزي. وكان ل"ماما" دور كبير في هذه الدراسة.



0 Komentar untuk "في مشهد مؤثر، أنثى شامبانزي على فراش الموت تتعرف على العالم الذي اعتنى بها منذ 1972"

loading...

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *